الجديدة بنجمتها الخماسية تحل ضيفة على مدينة برشيد و تاجها يلمع بألوان الطيف

الجديدة بنجمتها الخماسية تحل ضيفة على مدينة برشيد و تاجها يلمع بألوان الطيف

يتسائل الجمهور العريض لمدينة الجديدة و زوارها عن مصير النجمة الخماسية التي يتوسطها تاج مذهب كانت تزين مدخل المدينة قرب شاطىء دوفيل ابلاج .

النجمة التي تؤرخ لحدث هام بالنسبة لذكالة و مدينة الجديدة خاصة بمناسبة ذكرى عيد العرش كل سنة , اذ يتم تشغيلها تعبيرا عن الولاء الذي يربط الجديديين بالعرش العلوي , بطابعها الرسمي و ألوان مصابحها المتداخلة تحيط بالتاج و توضع فيها صورة الملك محمد السادس بالمناسبات الوطنية . السؤال العريض الذي يفرض نفسه على المسؤولين على الشأن المحلي بالحاح , أين اختفت هذه النجمة التي صارت من الرموز بالمدينة ؟ 

الأخبار و المعلومات التي توصلت بها جريدة دكالةميديا24 تؤكد و لا مجال للشك في ذلك أن النجمة حلت ضيفة على مدينة برشيد من مدخل الدار البيضاء . من قام بتحويل نصبها من الجديدة الى مدينة برشيد ؟ ما الغرض من الصفقة التي تمت في جنح الليل بعد اطفاء مصابيحها و تفكيك أجزائها و الانتقال بها الى مدينة برشيد ؟ ألا يستحق سكان و زوار مدينة الجديدة الاستمتاع بألوانها المزركشة و تاجها الدهبي و نحن على بعد أيام قليلة من عيد العرش الذي يصادف 30 من شهر يوليوز من كل سنة ؟

عبر جريدة دكالةميديا24 يطالب المواطنون بارجاع نجمة الجديدة الى مكانها ما دامت هندستها و تصميمها تمت بالمدينة الدكالية و ليس بمدينة الشاوية . ان تنصروا الله ينصركم شعار تحمله النجمة التي انتصبت بمدخل مدينة برشيد .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.