ادارة سجن سيدي موسى بالجديدة تخلد الذكرى14 لتأسيس المندوبية العامة لادارة السجون و اعادة الادماج

ادارة سجن سيدي موسى بالجديدة تخلد الذكرى14 لتأسيس المندوبية العامة لادارة السجون و اعادة الادماج

في كلمة له أكد مدير سجن سيدي موسى السيد “مصطفى ابوفارس” عن اعتزازه و افتخاره بالانتماء إلى قطاع إدارة السجون الذي يعتبر حيويا و فعالا في لعب دوره كاملا الى جانب القطاعات الأخرى في استثباب الأمن و إحلال الأمان لبلدنا العزيز و المملكة الشريفة في إطار انفتاحها على التعاون والشراكة التي اعتمدتها المندوبية العامة لادارة السجون و اعادة الادماج كخيار استراتيجي مع مختلف المؤسسات الوطنية والهيئات الحكومية وغير الحكومية مما أكسب القطاع ثقة أكبر داخل هذه المؤسسات والهيئات.

 

كما استحضر حدث تأسيس المندوبية العامة سنة 2008 مركزا على اعتبار جميع موظفي و مسؤولي المندوبية ذكورا و اناثا كل من موقعه ومسؤولي المندوبية رجالا ونساء بان الحدث هو تاريخي أسهم في حقيقة لا يبطلها ألآ جاحد بعدما حققت خلال السنوات الأخيرة منجزات ومكتسبات عدة على جميع المستويات بالرغم من كل الصعوبات والاكراهات التي تتحداها بكل عزيمة و إصرار وبمساهمة جميع مكونات الإدارة بشكل إيجابي و فعال من خلال مخطط استراتيجي يروم اعتماد رؤية متكاملة ومتعددة الأبعاد بهدف تحقيق مسعى الرقي بالقطاع الى مصاف الإدارات الحديثة ذات المهنية والحرفية العالية وذلك باعمال المخطط الاستراتيجي 2026/2022 المبني على ما سبقه من مخططات والمعاملة على خمسة ركائز لا محيد عنها .

 

 

1▪︎السنة ظروف الاعتقال

2▪︎تطوير برامج التأهيل لاعادة الادماج 

3▪︎تعزيز الأمن و السلامة بالسجود

4▪︎تطوير القدرات المؤسسات للإدارة

5▪︎دمج مقاربة النوع و البعد البيئي في تدبير الشأن السجني .

المؤسسة السجنية سيدي موسى تتوفر على أجنحة للذكور البالغ عددهم  1114 و جناح للاناث البالغ عددهن 62 , تسهر على إدارة هذا العدد مجموعة من الموظفين يبلغ عددهم 144 على رأسهم مدير السجن .

بذات المناسبة خصصت ادارة سجن سيدي موسى تخصيص جوائز للموظفات و الموظفين المتميزين مقابل الأعمال الجليلة التي قدموها للادارة و النزلاء و بعد اعتماد مقاييس محددة خلصت النتيجة التي فازت في سنة 2022 هي السيدة المراقبة لبنى اللوزي و السيد ابراهيم الغازي بالاضافة الى مدير السجن السيد مصطفى أبو فارس الذي ختم كلمته بالشكر و الامتنان الى كل من تحمل عناء الصيام و الجو في شهر التوبة و الغفران لحضور حفل تخليد الذكرى 14  تأسيس المندوبية العامة للسجون و اعادة الادماج و على رأس الجميع عامل المدينة الذي تعذر عليه الحضور لأسباب تبقى خاصة و ناب عنه باشا المدينة كما رفع أكف الضراعة للدعاء الى صاحب الجلالة بموفور الصحة و العافية و الى  ولي العهد المولى الحسن و الى الأسرة الملكية الشريفة .

و فيما يلي نص كلمة مدير سجن سيدي موسى بالصوت و الصورة التي ألقاها يوم الجمعة 29 أبريل الجاري أمام كل من باشا مدينة الجديدة نيابة عن محمد الكروج عامل الإقليم و النائب الأول للرئيس الأول للاستئنافية الجديدة و نائب الوكيل العام و ممثلي هيئة المحامين بالجديدة و رجال الأمن و رياضيين على رأسهم اللاعب بابا مسجل اصابة الفوز بكأس افريقيا سنوات السبعينيات و جمعيات المجتمع المدني بالإضافة إلى رجال الصحافة  الإعلام .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.