يوسف بايزيد:مرشح التقدم و الاشتراكية”الكتاب” يقتحم قلاع أحزاب متمرسة على انتزاع مقاعد برلمانية بالجديدة

يوسف بايزيد:مرشح التقدم و الاشتراكية”الكتاب” يقتحم قلاع أحزاب متمرسة على انتزاع مقاعد برلمانية بالجديدة

في عز الأيام الأخيرة من الحملة الانتخابية لاستحقاقات الثامن من شتنبر الجاري و بدء العد العكسي ليوم الاقتراع , قامت جريدة دكالةميديا24 بجولة عبر مجموعة من الجماعات باقليم الجديدة و خاصة تلك المحصنة من طرف بعض صقور الانتخابات و ليس صقور السياسة لأنهم بعيدون عنها بحكم تموقعاتهم عند كل مرحلة استحقاقات في حزب ضمانا لتزكية ينتزعونها بطريقة أو أخرى .

بعض جولات الجريدة التي وقفت على بعض الاستنتاجات و خلاصات رغم عدم استيفاء الحملة الانتخابية حقها في الدروة , بأن مرشح التقدم و الاشتراكية “الكتاب” اقتحم قلاع كانت محسوبة على حزب الميزان و أخرى على حزب الحمامة و خلق لها رجة في مواطنها , بانزالات بشرية تباشر حملاتها في تناغم و تناسق و يظهر ذلك من التجاوب الكبير لسكان تلك القلاع التي تبدي تعاطفها و مساندتها لمرشحي الكتاب سواء لاقتراع الاستحقاقات المحلية , الجهوية و التشريعية .

حسب ما توصلت اليه الجريدة هو التحركات التي يقوم بها “يوسف بايزيد” و أزعجت وكلاء بعض اللوائح الذين ينسقون فيما بينهم من أجل التضييق عليه كمترشح للبرلمان أو على مترشحي الجهة و الجماعات المحلية بخلقهم جبهات في السر و حتى في العلن .

استطلاعات للرأي توقعت في عملية استباقية بأن منسق حزب الكتاب سوف ينتزع المرتبة الثانية أو الثالثة بعد حزب الحمامة و حزب الميزان اللذين ضايقتهما صفحات الكتاب المنتشرة عبر تراب الدوائر الانتخابة مدون بها برنامج الحزب .

للمعلومة:المادة الاعلامية المنجزة يومه السبت 4 شتنبر 2021 تبقى قابلة لكل الاحتمالات و يمكن أن تتغير في الأنفاس الأخيرة عند احتدام الصراع كسباق أمتار المسافات القصيرة .