عصابة قادمة من البيضاء متمرسة على الاجرام تقع بين يدي أمن سيدي بنور ليلا قبل تنفيد عملياتها

تمكنت فرقة الأبحاث الليلية التابعة للشرطة القضائية بالمنطقة الأمنية الإقليمية بسيدي بنور ، من إلقاء القبض صبيحة يوم السبت 29 ماي الجاري ، في حدود الساعة الواحدة صباحا ، على عصابة اجرامية خطيرة تتكون من أربعة  أشخاص من أصحاب السوابق القضائية .

و وفق مصادر خاصة فإن الموقوفين الذين تتراوح أعمارهم بين 24 و 30 سنة كانوا  موضوع مذكرة بحث وطنية في قضايا ”الاغتصاب و السرقات و الضرب و الجرح” ، و ينحدرون من حي مولاي رشيد و الشيشان ، المدينة القديمة و حي لالة مريم .

و قد تمكنت عناصر الأمن بسيدي بنور بفضل حنكة و تجربة رجالها من توقيف أفراد العصابة بمجرد و صولهم لمدينة سيدي بنور قادمين من الدارالبيضاء ، من أجل تنفيذ أعمال الإجرامية مخطط لها بشكل مسبق ، حيث استطاعت عناصر الفرقة الليلية المكونة من “ر – خ /م- ر / م- و” و مباشرة بعد توصلها بإخبارية في الموضوع ، قامت العناصر الأمنية بعمليات تمشيط بعدد من الأحياء ، أسفرت على إلقاء القبض عليهم بشارع شعيب الدكالي وسط سيدي بنور . و قد أظهر البحث الأولي  مع الموقوفين و تنقيطهم أن اثنين منهم مبحوث عنهما بموجب مذكرات قضائية ، من قبل المصالح الأمنية بمدينة الدار البيضاء ، من أجل ارتكاب مجموعة من عمليات السرقات “تكوين عصابة إجرامية “ ، فيما تمت متابعة عنصرين منهم بتهمة استهلاك المخدرات ، ليتم اخضاعهم لتدابير الحراسة النظرية  بتعليمات من النيابة العامة ، فيما لازالت الأبحاث جارية لإلقاء القبض على العنصر الخامس الذي استقدمهم بسيدي بنور .

متابعة بتصرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.