اسود الاطلس تروض الاسود الغير مروضة بعرينها و تتاهل للمباراة النهائية لشان الكامرون 2021

إبراهيم زباير
استمر المنتخب المغربي في تألقه في شان 2021، حين واجه منتخب البلد المنظم، الكامرون،على أرضية ملعب ليمبي وأمام جماهيره، ليتأهل إلى المباراة النهائية للمرة الثانية على التوالي بعد تغلبه بأربعة أهداف دون رد، وحافظ المدرب الحسين عموتة على نفس التشكيلة مع إقحام وائل نوح السعداوي بدل آدم النفاتيالذي أصيب في مباراة الربع أمام زامبيا.
المنتخبان دخلا المباراة وهما يعلمان أن الفائز سيواجه المنتخب المالي في النهاية بملعب أحمد أحيدجو بياواندي، و لم يقنع أصحاب الأرض حيث كانت المبادرة للعناصر المغربية بالضغط والاندفاع منذ البداية مجبرة الخصم على إرجاع الكرة إلى الخلف معتمدين على المرتدات التي كانت تكسرعلى صخرة الدفاع المغربي، وكاد أيوب الكعبي افتتاح التسجيل لو اعتمد على رجله اليسرى.
ومع مرور الوقت بدأت العناصر الكامرونية في التقدم تدريجيا مع اعتماد الاحتكاكات القوية التي ووجهت برزانة عبد المنعم بوطويل وسفيان بوفتيني الذي لم يرفض هدية من الحارس هاشو كريدو مفتتجا التهديف (د29)، ومن هجمة منظمة وتبادل كروي جيد بين أيوب الكعبي وعبد الإله الحافظي الذي قدم كرة على طبق من ذهب لسفيان رحيمي ليضاعف الغلة بهدف ثان.
في الجولة الثانية حاولت العناصر الكامرونية تدارك تأخرها خلال الشوط الأول حيث خنقوا من قبل النخبة الوطنية التي لم تترك لهم المجال ليتأقلموا مع أجواء المباراة، وهكذا وقعوا في الفخ الذي نصب لهم حيث تراجع اللاعبون المغاربة تاركين لهم المبادرة ومراقبة الوضع متحينين ومستغلين الفرص التي أتيحت لهم خصوصا بعد انسلال حمزة الموساوي الذي توغل وقوس نحو أيوب الكعبي لكن الحافظي سبقه للكرة مفوتا عليه فرصة التهديف، واستغل سفيان رحيمي خطأ من كابرييل في التمرير فأضاف الهدف الثالث (وهو الخامس له في الدورة منفردا بصدارة الهدافين) مطلقا رصاصة الرحمة على مرمى الكامرون، وبذلك استحق لقب رجل المقابلة للمرة الثالثة خلال هذه الدورة.
وحين تكون في يومك يبتسم لك الحظ، وهذا ما ينطبق على حمزة الموساوي الذي كثرت انسلالاته، استغل محمد علي بامعمرإحداها مسجلا الهدف الرابع ( وهو الثاني له في الدورة) الذي تأكدت صحته بعد الرجوع للفار الذي ألغى رفض الحكم المساعد بداع التسلل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.