المديرية الجهوية للفلاحة بالجديدة:إيداع ملفات طلب الإعانات الفلاحية يتم من الشباك الوحيد الإلكتروني :خبر سار

تستعد المديرية الجهوية للفلاحة بالجديدة كباقي زميلاتها عبر تراب المملكة المغربية باطلاق حملة هامة بجميع ترابه لحث الفلاحين على اتباع الخطوات الاجرائية التي أطلقتها وزارة الفلاحة و الصيد البحري و التنمية القروية و المياه و الغابات ، مؤخرا عبارة عن منصة إلكترونية مخصصة لإيداع ملفات طلب الإعانات ، تحت مسمى “الشباك الوحيد الإلكتروني”.
و أفادت الوزارة ، في بلاغ لها أن هذه المنصة الإلكترونية التي يتم الولوج إليها من خلال الرابط التالي “https://fda.agriculture.gov.ma/gue” ، تهدف إلى الحفاظ على استمرارية و دينامية الاستثمار في القطاع الفلاحي ، و تساهم فعليا في تسهيل مسطرة إيداع ملفات طلب الإعانة من طرف الفلاحين و تقليص تنقلات الفلاحين للشبابيك الوحيدة  و تدبير أفضل لوتيرة إيداع الملفات لدى الشبابيك الوحيدة ، بالنظر لحالة الطوارئ الصحية بالبلاد .
و أضاف المصدر ذاته أنه بذلك يمكن للفلاحين إيداع ملفاتهم لطلب الموافقة القبلية أو طلبات الإعانة ، عبر واجهة رقمية مخصصة تمكنهم من تسجيل جميع المعلومات و إرفاق الوثائق الضرورية لمعالجة ملفاتهم .

و حسب البلاغ تظل النسخة الورقية للملفات إلزامية، بحيث تمكن من التحقق من معطيات الملف الالكتروني.

و يمكن إرسال النسخة الورقية عبر البريد وذلك بهدف تقليص عبء تنقل الفلاحين إلى الشبابيك الوحيدة.
و أشارت الوزارة إلى أنها قامت باتخاذ تدابير متعددة تتمثل في تكوين مسؤولي و أطر الشبابيك الوحيدة و المستشارين الفلاحيين ، إضافة لحملات التحسيس و الإعلام الموجهة لمهنيي القطاع الفلاحي و الشركاء العاملين في منظومة المساعدات و التحفيزات الفلاحية يتم من خلالها دعوتهم إلى مرافقة الفلاحين في استعمال هذه المنصة الجديدة لإنجاح إدماجها و اعتمادها .
و ذكر البلاغ بأنه تم ، ضمن الاستراتيجية الجديدة “الجيل الأخضر”، إدراج التحول الرقمي في المجال الفلاحي ضمن الأهداف الرئيسية لهذه الاستراتيجية .

مضيفا أنه لذلك عرف نظام المساعدات و التحفيزات الممنوحة عبر صندوق التنمية الفلاحية تطورا ملحوظا من خلال عملية الرقمنة التي تم تسريع و تيرتها تماشيا مع التدابير الصحية التي فرضتها جائحة فيروس كورونا .