قاضي التحقيق يستدعي رئيس بوزنيقة المعزول و بعض نوابه

قاضي التحقيق يستدعي رئيس بوزنيقة المعزول و بعض نوابه

علم أن قاضي التحقيق بإستئنافية الدار البيضاء، انه وجه يوم الأربعاء 10 الجاري إستدعاء رسميا إلى محمد كريمين الرئيس السابق لجماعة بوزنيقة المعزول، و نوابه يبلغ عددهم ثلاثة.
وسيمثل جميع الأشخاص المستدعين أمام قاضي التحقيق ، صبيحة يوم الإثنين المقبل 15 ماي.
قاضي التحقيق استدعى أيضا تقنيين بجماعة بوزنيقة، على خلفية مجموعة من الاختلالات التي طالت تصاميم هندسية.
هذا ومن المحتمل أن يصدر قاضي التحقيق قرارا بمتابعة الماثلين أمامه في حالة إعتقال أو متابعتهم في حالة سراح مقابل كفالات بملايين الدراهم مع مصادرة جوازات سفرهم و إغلاق الحدود في وجوههم.
و قبل أيام ، قضت المحكمة الإدارية بالدارالبيضاء، بعزل محمد كريمن من عضوية ورئاسة مجلس جماعة بوزنيقة مع مايترتب على ذلك من آثار قانونية مع النفاذ المعجل.
وكان عامل إقليم بنسليمان قد تقدم بطلب لدى المحكمة الادارية لعزل كريمن الذي يوصف بـ”امبراطور بوزنيقة”، والذي جثم على صدور الساكنة لعقود من الزمن.
و أوقف عامل الاقليم، كريمن رئيس بوزنيقة، بناء على مجموعة من الخروقات التي تم تسجيلها والمتمثلة أساسا في تضارب المصالح وخروقات التعمير.
ويواجه مجلس الجماعة الترابية لمدينة بوزنيقة شكايات عديدة، أحيلت على القضاء، حيث فتحت النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء تحقيقا في التهم الموجهة إليه؛ وعلى رأسها شبهة تلاعبات في ملف عقد التدبير المفوض بقطاع النظافة مع شركة أوزون لمالكها عبد العزيز البدراوي رئيس فريق الرجاء.