إفريقيا تنوع ثقافي بالمعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية المسيرة بالجديدة

إفريقيا تنوع ثقافي بالمعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية المسيرة بالجديدة

في إطار ترسيخ القيم الثقافية النبيلة، وتنمية الوعي الأخلاقي لدى المتدربات والمتدربين من طالبات وطلبة بعض الدول الإفريقية الشقيقة، بادرت اللجنة المنظمة للاحتفال باليوم العالمي للثقافة الإفريقية بالمعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية المسيرة بالجديدة، صباح يوم الأربعاء 08 فبراير 2023، تحت شعار :
* إفريقيا تنوع ثقافي **.
إلى مد جسور التواصل مع طلبة المعهد القادمين من سبع دول إفريقية، قصد إشعاع ثقافي يليق بالمؤسسة المنظمة والمستضيفة للحدث، وبكل ضيوفها الكرام، الممثلين للإدارة الجهوية، ونيابة عن الإدارة العامة،
والإدارة المحلية لمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، إلى جانب العديد من الفعاليات الثقافية والفنية الوازنة.
احتفالية بنغم مغربي أفريقي متجذر عبر التاريخ، تنسجم والمرتكزات الأساسية التي أكد عليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس في العديد من الخطب الملكية، ومنحى من مناحي الدبلوماسية الموازية ثقافيا من أجل غد أفضل لدول أفريقيا.


حفاوة استقبال أصيل بكؤوس الشاي المغربية، ومعرض مصغر لبعض المنتوجات تمثل نماذج لفنون الصناعة التقليدية لبعض الدول، وعرض للأزياء من تقديم الطالبات والطلبة الأفارقة الذين عبروا عن انخراطهم وبكل أريحية في هذه الاحتفالية، كما وثقتها مشاركتهم من خلال الفيديوهات الرائعة المتابعة وبكامل الاهتمام للنشيد الوطني لكل دولة على حدى، ولجغرافياتها المتنوعة، وتعدد ألوان أزيائها،ولهجاتها، ورقصاتها، وأطعمتها، ومناطقها السياحية…….
كلمات استهلت بالترحيب والشكر ألقاها  مدير المؤسسة المسيرة، عبرت عن طموح كبير للرقي بالعطاء التواصلي للمؤسسة أطرا إدارية، أطقما تربوية وطلابية، تلتها كلمة الإدارة الجهوية، تفضلت بها مسؤولة عن مصلحة الإعلام والتوجيه، ثمنت من خلالها المبادرة الرائدة، وأثنت على مجهودات اللجنة المنظمة والقائمين على إنجاح هذه النسخة من التلاقح المغربي الإفريقي بالمؤسسة العتيدة المسيرة، مشيدة بالصدى الطيب الذي تتركه لقاآت واحتفاليات من هذا القبيل وعلى جميع الأصعدة، باعتبارها استثمار لمواهب وطاقات بشرية، ورؤية متبصرة للغنى الثقافي المغربي الإفريقي.
وقدكان لمداخلة الأستاذ مدير مركز دراسات و أبحاث التراث المغربي البرتغالي لوزارة الثقافة، الوقع الحسن والطيب لدى الحاضرين، من خلال كم المعلومات التي أثرى بها المداخلة، والقيمة المضافة للمحفل المغربي الأفريقي عبر تعدد مشاربه……
كلمة  عن الإدارة الجهوية ثمنت الالتفاتة المباركة للجذور الإفريقية المتأصلة لدى المملكة المغربية، منوها بالتنظيم المحكم، والمشاركات النوعية للطلبة، معبرا عن مدى اعتزازه بالانفتاح الذي جسده المعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية، عبر تنظيم الأنشطة الثقافية الوازنة والهادفة، مجددا الشكر للسيد مدير المركب، و السيد  مدير المؤسسة المسيرة، و أعضاء اللجنة التنظيمية، إلى جانب السيدين المديرين ، والسيدات و السادة أطر التدريس، و طالبات و طلبة المؤسسة، مشجعا الجميع على المضي قدما في التنزيل الأمثل للنموذج الثقافي المغربي الإفريقي الرائد.
تقديم فقرات الحفل المغربي الإفريقي وبلغة رصينة واحترافية ومهنية عالية، نالت الإعجاب،كانت من طرف أحد الطلبة القدامى، كعربون تقدير ووفاء لإدارة المعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية المسيرة بالجديدة.