“8 مارس يوم ابداع السينما النسائية ” بمدينة الفوسفاط خريبكة

“8 مارس يوم ابداع السينما النسائية ” بمدينة الفوسفاط خريبكة

في إطار البرنامج السينمائي لجمعية النادي السينمائي بخريبكة ومؤسسة المهرجان الدولي للسينما الإفريقية بخريبكة للموسم الحالي 2021/2022 .
“8 مارس يوم الابداع للسينما النسائية وقد برمج لها الشريط المغربي ” صمت الزنازين ” لمخرجه ” محمد نبيل ” يوم الثلاثاء 8 مارس 2022 على الساعة السابعة مساءا بالمركب الثقافي بمدينة الفوسفاط اخريبكة
المخرج السينمائي ” محمد نبيل ” احد المغاربة المغتربين ، عضو سابق بالأندية السينمائية المغربية خلالها تشبع بالاتجاهات والمدارس السينمائية العالمية ، وتعرف عليها وعلى انتاجاتها ومخرجيها . وقبل مغادرة الوطن اشتغل استاذا لمادة الفلسفة بالتعليم العموم بالمغرب البلد الذي غادره نحو عوالم اخرى وقبل ان يستقر حاليا بألمانيا عبر كندا وموسكو ..وغيرها من البلدان والدول بالعالم الغربي . مارس الصحافة الفنية والنقد السينمائي بالمغرب قبل مغادرة البلد .
سنة 2010 ، وقع أول عمل سينمائي وثائقي له بعنوان ” أحلام نساء ” ، ثم ” جواهر الحزن ” سنة 2013و ” صمت الزنازين ” وكل هذه الانتاجات هي وثائقية حول  المرأة ,
الشريط الذي تم اقتراحه هو ” صمت الزنازين ” (65د) يرصد جزء من حياة النساء السجينات داخل وخارج المعتقل ، انها حكايات سجينات . ويلخص المخرج فكرة السيناريو من خلال ما يحدث للنساء السجينات في السجون المغربية اسوار من الاسمنت وصمت يخفى وراءه ” طابوهات ” الشريط تقدمه عدسة المصور الالماني” طوماس نويمن ” الذي اعطى صور إيحائية رافقتها تموجات موسيقية ل ” كاترين حيزو ” 

متابعة بتصرف