سيدي بنور:عبد الحق الناجي و شقيقه محمد يدخلان تاريخ الاستحقاقات من بابها الواسع برمز حزب الاستقلال

سيدي بنور:عبد الحق الناجي و شقيقه محمد يدخلان تاريخ الاستحقاقات من بابها الواسع برمز حزب الاستقلال

خاض عبد الحق الناجي و شقيقه محمد الناجي غمار الاستحقاقات برمز حزب الاستقلال“الميزان” باقليم سيدي بنور و هما مقتنعان بأن الفوز حليفهما بعد دراسة سوسيولوجية قام بها خبراء الرأي و الاستطلاع قبل وضع ترشيحيهما للسباق للفوز بمقاعد المجلس البلدي و المجالس القروية و الجهوية لدعم السيد الناجي محمد لاستحقاقات البرلمان .

الشقيقان حسب معلومات جريدة “دكالةميديا24” هما سليلا عائلة كانت متشبعة بأفكار و فلسفة علال الفاسي و أن انتماءهما الى حزب التقدم و الاشتراكية في الاستحقاقات السابقة كان تحت اكراهات وجود مقام لهما بحزب الاستقلال بعد التنافس على الانتماء لبعض المترشحين و لكن العزيمة كانت قوية و الارادة متوفرة لهما و التحقا بكفتي الميزان في استحاقات 8 شتنبر 2021 بعدما وضعت فيهما القيادة المركزية ثقتها و زكتهما للتنافس على مقاعد سيدي بنور و الجماعات .

من يكون الفائز بمقعد برلماني بسيدي بنور السيد محمد الناجي؟:يعد محمد الناجي من أبرز المقاولين الشباب في مجال العقار له سمعة طيبة بين المتنافسين في المجالين العقاري و السياسي بصم بلغة التعامل مع المواطنين بسيدي بنور و دكالة على العموم , و هو من تولى رئاسة المجلس البلدي باسم حزب الاستقلال بعد عزل الرئيس السايسي حسني على اثر حكم في حقه كما حاز على مجموعة من المقاعد بالمجلس البلدي بسيدي بنور و هو الحائز على كرسي برلماني برمز الميزان .

من يكون كذلك عبد الحق الناجي؟:عبد الحق الناجي هو الأخ الشقيق لمحمد الناجي في الولاية السابقة تقلد منصب رئيس جماعة ” كدية بني دغوغ” كما اعتبرته الفعاليات الرياضية بسيدي بنور و الجمهور العاشق للفريق  أنه المنقد للفريق في عز الأزمة الخانقة التي  حلت به في الموسم الكروي السابق مما جعله يحمل لقب فريق الانقاذ لسيدي بنور رفقة شقيقه الأكبر محمد الناجي  .

ساكنة سيدي بنور تأمل في أن يكون البرلماني محمد الناجي  صوت سيدي بنور  داخل قبة البرلمان للدفاع عن مصالح المدينة و الاقليم على كل الواجهات .

اما امل الساكنة كبير في السيد عبد الحق الناجي لاعتبارات متعددة منها ثقتهم في انجازاته على رأس الفريق و الجماعة التي كان عليها رئيسا ثم انجاحه للحملة الانتخابية .