12 شخصا يهاجمون محلا تجاريا و يقتلون صاحبه و يرسلون أخاه الى المستعجلات

AA

متابعة

————

اهتزت مدينة تطوان قبيل آذان المغرب يوم أمس الأربعاء، على وقع جريمة بشعة راح ضحيتها شاب، في حين تم نقل شقيقه إلى العناية المركزة بمستشفى السانية الرمل.

في التفاصيل تقول مصادرمحلية،أن الجريمة وقعت في شارع محمد الخامس، حينما دخل الضحية و هو صاحب محل تجاري، في مشادة كلامية  لسبب تافه، مع راكب دراجة نارية، ابتدأ بالسب مستفزا الضحية الذي كان يصور بهاتفه الشارع رفقة شقيقه.

 و تطور الأمر، حينما ذهب صاحب الدراجة النارية لإحضار رفاق حيه و كان عددهم اثني عشرنفرا، مدججين بالأسلحةالبيضاء، فباغثوا  الضحية وأخاه، وانهالوا عليهما بضربات عنيفة بمختلف أنحاء الجسم، ورغم محاولة الضحيتين الدفاع عن نفسيهما بما وجداه أمامهما إلا أن الموت خطف أحدهما، فيما الثاني يرقد بين الحياة والموت بغرفة العناية المركزة.

و عند أشعارها بالخبر حلت السلطات الأمنية بعين المكان، مرفوقة بسيارة الشرطة العلمية التي قامت بتمشيط مكان الحادث، وباشرت مهامها لجمع المعلومات حول هذه الجريمة البشعة.