🔹السيد شكيب بنموسى يشرف على الافتتاح الرسمي للثانوية الإعدادية التحدي بالجماعة الترابية ابن معاشو بإقليم برشيد

🔹السيد شكيب بنموسى يشرف على الافتتاح الرسمي للثانوية الإعدادية التحدي بالجماعة الترابية ابن معاشو بإقليم برشيد

قام يوم الجمعة 11 نونبر الجاري السيد شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، مرفوقا بالسيد والي جهة الدار البيضاء سطات والسيد عامل إقليم برشيد، والسيد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء سطات، وعدد من الشركاء والفاعلين، بزيارة ميدانية للافتتاح الرسمي للثانوية الإعدادية التحدي بالجماعة الترابية ابن معاشو بإقليم برشيد، جهة الدار البيضاء سطات، المشيدة في إطار الجهود المبذولة مع الشركاء لتوسيع العرض المدرسي.

🔹وقد قدمت للسيد الوزير والوفد المرافق له، شروحات تفصيلية حول المعطيات والمؤشرات التربوية بالإقليم، والتي تعكس حجم المجهودات المبذولة لتنزيل مشاريع القانون الإطار 51.17، والتزامات خارطة الطريق 2026-2022، كما قدمت له ورقة تقنية حول هذه المنشأة التعليمية الحديثة البالغة كلفتها 8,7 مليون درهم، والتي تشكل ثمار شراكة بين المديرية الإقليمية ببرشيد والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية وجماعة ابن معاشو وجمعيةINNER WHEEL CALIFORNIE
وشيدت هذه المؤسسة التعليمية على مساحة هكتار، وفق معايير ومواصفات ذات جودة، وتمكن بمرافقها المتعددة وتجهيزاتها الحديثة من المساهمة في توسيع وتجويد العرض المدرسي بهذه الجماعة الترابية وتعزز المعارف والكفايات
الأساسية للمتعلمات والمتعلمين.

🔹وتفقد السيد الوزير والوفد المرافق له، بالمناسبة، مرافق هذه المؤسسة وقاعات للدروس ومختبرا علميا وكذا المرافق الرياضية ومكتبة متعددة الوسائط، حيث عاين عن قرب، وهو يتبادل أطراف الحديث مع التلميذات والتلاميذ، مجهودات الأستاذات والأساتذة، لتحسين مستوى تعلماتهم و الأثر الإيجابي لهذه المؤسسةعلى تأمين تمدرسهم ومساهمتها في الحد من الهدر المدرسي، وتمكينها من اندماجهم الاجتماعي وتكوين شخصيتهم وتقوية قدراتهم عبر أنشطة الحياة المدرسية.

🔹وقد نوه السيد الوزير بالتعبئة المجتمعية ودور المساهمين والشركاء من جماعة محلية وسلطات إقليمية وجمعيات المجتمع المدني في إخراج هذه المؤسسة المتميزة إلى حيز الوجود، بما يساهم في كسب رهان الالتزامات الاثنتي عشرة لخارطة الطريق 2022-2026.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.