أخر تحديث : الثلاثاء 14 نوفمبر 2017 - 7:55 مساءً

اولاد افرج:هل أتاكم خبر تحرير الملك العمومي من فقراء المجتمع و الابقاء على أغنيائه المشبوهة علاقاتهم لاحتلاله ؟

 تحركت السلطة المحلية بأحد اولاد افرج يوم الاثنين 13 نونبر الجاري في شخص قائد المنطقة مرفوقا بالقوات المساعدة و أعوان السلطة “شيوخ و مقدمون” لتحرير الملك العمومي باستعمال آلة اتراكس في بعض الشوارع و التجمعات مثل حي الرياض والدومين والمارشي و الحي الصناعي لتشمل باقي الأحياء الأخرى بشكل محتشم مع الابقاء على محلات تجارية و مقاهي بعينها .

هذ التحرك ما هو الا لتظليل عامل الاقليم الذي باغث في مناسبات سابقة ذون سابق انذار , كانت أبرز المباغثات الزيارة رفقة وفد هام من رؤساء المصالح الخارجية بالاقليم يوم ذكرى المسيرة الخضراء للوقوف على الأوضاع الكارثية للمنطقة منها احتلال الملك العمومي -بل تفويته -بدون سند قانوني حسب ما تتداوله الساكنة و المواطنون .

الحملة همت ذوي الأوضاع الهشة بتسخير أحد القوات المساعدة لالتقاط صور محتشمة للسيد القائد و هو يقوم بهدم الخيم و ازالة الستائر من الشارع العام لارسال الصور الملتقطة الى مصالح العمالة لمباركة الخطوة الخجولة .

الحملة كما هو معلوم استهدفت فقراء المنطقة و أبقت على أباطرة الفساد و احتلال الملك العمومي , منهم أصحاب المقاهي و المحلات التجارية بكل من حي بام , حي الدومين , الشارع الرئيس و قرب المستشفى …..الخ

ملاحظة:ترقبوا في الاسبوع القادم موضوع خاص عن خروقات تابثة اذا ما زاره السيد العامل أو أرسل في شأنها لجنة سيعطي أوامره بهدمها فورا و منها رحبة صنع الأجور و بيعه و تسييجها بسور بالمحاداة من دوار اولاد حجاج دون رخصة ,لصاحبها ولد انزولة , محلات تجارية زارها العامل مؤخرا قرب محطة طاكسيات القواسم  , تفويت منزل من منازل اديور المعلمين قرب دار الضريبة الى شخص غريب أضاف بعض الغرف و قام بحفر بئر , مقهى قرب مدرسة عبد الله الشفشاوني ثم تحريف حقيقة هدم و تخريب اساسات محل تجاري بحي بام لورثة أبوطالب بوشعيب و ادعاء اصلاح الباب فقط .

الجريدة غير مسؤولة عن اراء اصحابها فهي تبقى ملك لهم ولا تتحمل رفقة الطاقم الاداري سوء الفهم من طرف القراء المحترمين.

عن مدير الموقع -

محمد الدغمي مدير موقعي دكالةميديا24 و ELJADIDAPUB24 عمل مراسلا بعدة منابر اعلامية ورقية منذ سنة 1994 والكترونية حاصل على شواهد تقديرية في المجال الصحفي راكم خبرة اعلامية , القدرة على التحمل للحصول على المعلومة , التواصل المستمر للوقوف على الوقائع و نقلها بكل حياد و تجرد و مسؤولية من عين المكان . للاتصال :0666022804 = 0601961955 . البريد الالكتروني:DOUKKALAMEDIA@GMAIL.COM

أوسمة :